إنتاج فورد رينجر الشرق الأوسط – فيديو من وراء الكواليس في مصنع سيلفرتون

يُعتبر مصنع سيلفرتون التابع لفورد، والذي يقع مقره في بريتوريا بجنوب إفريقيا، واحداً من خمسة مراكز تصنيع رينجر بيك أب حول العالم، وسرعان ما أصبحت رينجر بيك أب واحدة من المنافسين الرائدين في فئتها وأرست أساساً متيناً لرينجر الحالية بزيادة شعبيتها وسمعتها المعروفة بالجودة والموثوقية والمتانة.

تابعونا على واتساب
تابعونا على تيليجرام

يقدم هذا الفيديو المبتكر للمشاهدين نظرة حصرية من وراء الكواليس على خط إنتاج فورد رينجر الجديدة في مصنع سيلفرتون، والذي احتفل مؤخراً بإنتاج رينجر رقم مليون، كما يسلط الفيديو الضوء على التقنيات المتطورة وصرامة المراقبة على الجودة المستخدمة في عملية التصنيع، مما يوفر نظرة مفصلة على كيفية إحياء هذه البيك أب الشهيرة، التي شهدت مبيعاتها نمواً كبيراً في جميع أنحاء الشرق الأوسط.

قال كريس باول، مدير العلامة التجارية “Icons + Trucks” في فورد الشرق الأوسط: “على مدى العامين الماضيين، برزت فورد رينجر كواحدة من أفضل المركبات مبيعاً في جميع أنحاء الشرق الأوسط، حيث شهدنا زيادة بنسبة 19٪ في مبيعات رينجر بين فبراير ومارس في جميع أنحاء المنطقة، ولعب سوق المملكة العربية السعودية دوراً كبيراً في هذا النجاح، حيث سجلت نمواً ملحوظاً بنسبة 46٪ خلال هذه الفترة، مما يعكس العمل الممتاز الذي يقوم به شركاؤنا الموزعون، توكيلات الجزيرة للسيارات وشركة محمد يوسف ناغي للسيارات، بالإضافة إلى ارتفاع طلب المستهلكين على سيارات متعددة الاستخدامات ومجهزة للتعامل مع الطرق الوعرة والممهدة.”

تابعونا على وسائل التواصل
X Google Quora

لقد تطور إنتاج رينجر الجديدة وتوسع لتلبية الطلب العالمي، حيث حصل المصنع على استثمار كبير في العمليات وأدوات الموردين في عام 2022، مما أتاح له قدرة قياسية لإنتاج ما يصل إلى 200,000 وحدة سنوياً، واستناداً إلى الإنتاج المكون من ثلاث مناوبات على مدار 24 ساعة، فإن المصنع قادر على إنتاج ما يصل إلى 720 وحدة يومياً أو رينجر واحدة كل دقيقتين.

وشمل الاستثمار أيضاً إنشاء أول مصنع ضغط هياكل الحديد تابع لشركة فورد في الموقع، وإدخال أحدث عمليات تجميع المركبات على الطراز التشكيلي والشاسي وخط الإنتاج النهائي.

مصنع ضغط هياكل الحديد الذي تبلغ مساحته 10,320 متراً مربعاً يزود ألواح الهيكل المضغوطة مباشرةً لمصنع أعمال تركيب هيكل الرينجر المجاور الذي تبلغ مساحته 44,000 متر مربع، والذي يضم ما يقرب من 493 روبوتاً.

بالإضافة إلى ذلك، ينتج مصنع الشاسي الشاسع الهيكل المتين لفورد رينجر، والذي تبلغ مساحته 100,000 متر مربع في مجمع موردي في المنطقة الاقتصادية الخاصة في تشواني للسيارات (TASEZ)، الواقع بجوار سيلفرتون، وهذا هو مصنع الشاسي الوحيد الذي تملكه وتشغله شركة فورد في العالم.

يستضيف مصنع سيلفرتون للتصنيع أيضاً مركز الطلاء المتطور، والذي يتميز بطلاء كامل السيارة بواسطة 62 روبوتاً، كما أن لديها نظام محوسب للكشف عن عيوب الطلاء يستخدم 21 كاميرا عالية الدقة تلتقط أكثر من 3000 صورة في 15 ثانية لكل وحدة تخرج من خط الإنتاج، وتتم معالجة أي مشكلة في الطلاء على خطين منفصلين لمراقبة الجودة، مما يضمن تحقيق أعلى جودة قبل انتقال الرينجر إلى خط التجميع.

وإلى جانب عمليات فحص الجودة المفصلة للغاية في كل خط تصنيع، وبالإضافة إلى المسح ثلاثي الأبعاد خارج الخط للأجزاء المنتجة، فإن إحدى التقنيات الجديدة التي تم نشرها لتحل محل الفحص الشخصي في سيلفرتون هي نظام “DeGould Auto Scan”، الذي يلتقط صوراً عالية الدقة لكل رينجر تمر عبر نفق الشحن بالمصنع لاكتشاف الأعطال أو الأضرار أو العيوب الصغيرة.

تكتمل عملية التقاط صورة رينجر بأكملها في 6 ثوانٍ فقط، ومع اكتشاف أي عيوب أو أضرار وتسليط الضوء عليها حتى تتم معالجتها قبل تسجيل خروج الرينجر وشحنها إلى أكثر من 100 سوق حول العالم، بما في ذلك الشرق الأوسط.

حقائق مثيرة للاهتمام حول كيفية بناء كل فورد رينجر:

  • هناك ما يقرب من 600 روبوت مستخدم على خط إنتاج الهيكل للمساعدة في الحفاظ على أحجام الإنتاج حيث يستغرق بناء كل هيكل حوالي ثلاث ساعات.
  • هناك ما يقرب من 3,000 إلى 4,000 لحامة موضعية في هيكل رينجر، تغمس كلّ منها في 12 محلولاً كيميائياً مختلفاً من أجل حمايتها من التآكل والصدأ.
  • يتم تغطية كل رينجر بحوالي ثمانية لترات من الطلاء ثلاثي المواد الصلبة المبتكر من فورد.
  • تضمن عملية الطلاء “3-Wet” المتانة التي يتوقعها العملاء مع المساعدة في تقليل انبعاثات ثاني أكسيد الكربون والمركبات العضوية المتطايرة، حيث يتم تحقيق ذلك من خلال توفير الطلاء الذي تم تحقيقه من خلال تصغير حجم أكشاك الطلاء، وتقليل عدد عمليات تطهير الطلاء، والأفران المطلوبة لمعالجة الطلاء.
  • تمر كل رينجر بعد طليها عبر ماسح ضوئي حديث، حيث يمكن لهذه العين الإلكترونية اكتشاف عيوب الطلاء الصغيرة التي يصل طولها إلى 0.2 مم “أصغر من نقطة الإبرة”.
  • هناك أكثر من 2,700 قطعة في فورد رينجر، وتخضع كل وحدة لما يقرب من 1000 فحص لتأكد من الجودة قبل الموافقة بإرسالها إلى الوكيل.
  • يتم اختبار كل رينجر بالماء عالي الضغط، حيث يتم رشّها كلها بالماء لمدة 20 دقيقة، في اختبار ضغط متحكم فيه، لمحاكاة أسوأ عاصفة ممطرة يمكن تخيلها، ويتم بعد ذلك فحص كلّ منها بدقة بحثاً عن أي علامات تدل على دخول الماء.
  • بمجرد الانتهاء من فحوصات تأكيد الجودة النهائية داخل المصنع، يتم اختبار كل فورد رينجر على مضمار “سكويك آند راتل” “Squeak and Rattle Track” ، ومسار السرعة العالية، ومسار الطرق الوعرة، ويجب على كل وحدة إكمال بطاقة مرور كاملة واحدة للحصول على الموافقة على التصدير للوكيل.
  • يتم اختيار رينجر من خط الإنتاج بشكل عشوائي يومياً، ويتم استخدام مجموعة مختارة من أجهزة الليزر والكاميرات للتحقق من محاذاة العجلات والمصابيح الأمامية، بينما يتم فحصها على مسار سريع للتأكد من أن عجلة القيادة تسير بشكل مستقيم.

يمكن لأي شخص مهتم بمعرفة المزيد عن رينجر الاتصال بوكالة فورد المحلية.

 

Tagged . Bookmark the permalink.