ماكلارين تُكرّم بطل سباق السيّارات الراحل آيرتون سينا في موناكو

تحتفل شركة ماكلارين بمسيرة البطل الراحل آيرتون سينا الحافلة بالنجاحات على امتداد 30 سنة، مع لفتة تكريمية مُلفتة ومؤثّرة تُجسّد شخصيّته المرحة ونظرته المتفائلة للحياة، وفوزه ببطولة العالم للفورمولا 1 ثلاث مرّات وسباق جائزة موناكو الكبرى خمس مرّات، لصالح فريق ماكلارين.

تابعونا على واتساب
تابعونا على تيليجرام

وبالتزامن مع إطلاق كسوة مميّزة لسيّارات الفورمولا 1 MCL38 التي سيقودها كل من لاندو نوريس وأوسكار بياستري في سباق جائزة موناكو الكبرى 2024، تحتفل شركة ماكلارين بموهبة آيرتون سينا وإنجازاته على الحلبة ومسيرته الحافلة مع كسوة سينا سمبري، وهي لفتة تكريمية مميّزة وملوّنة يدويًا، تُزيّن سيّارة تجريبية من طراز ماكلارين سينا، من أرشيف ماكلارين الخاص.

وقد جاء ابتكار كسوة سينا سمبري في إطار التعاون المستمرّ بين شركة ماكلارين ومعهد آيرتون سينا. تستعرض هذه الكسوة مستوى مهارة شركة ماكلارين مُنقطع النظير في طلاء السيّارات، عن طريق فرع العمليّات الخاصة في شركة ماكلارين McLaren Special Operations (MSO).  كما تشمل الكسوة عناصر بصرية متميّزة تُكرّم مسيرة آيرتون سينا في بطولة الفورمولا 1، وإصراره على النجاح، وهويّته البرازيلية، فضلًا عن تاريخه الحافل على الحلبة مع شركة ماكلارين، بما في ذلك شوارع موناكو، من خلال ألوان طلاء زاهية ومُلفتة وتفاصيل خاصة داخل السيّارة.

تابعونا على وسائل التواصل
X Google Quora

بهذه المناسبة، يقول مايكل ليترز، الرئيس التنفيذي لشركة ماكلارين: “لقد وُلد آيرتون سينا ليكون بطلًا في مجال سباق السيّارات، ولا يزال شغفه بالأداء والنجاح حيًا في شركة ماكلارين. تحمل سيّارة ماكلارين سينا اسمه وتُجسّد روحه، وهي أقوى سيّارة من ماكلارين على الحلبة وخارجها، إذ تُقدّم أداءً مركّزًا على الحلبة، فيما تختزل هذه الكسوة الطاقة المرِحة التي كان يتمتّع بها آيرتون”.

ويُتابع قائلًا: “يأتي تعاونّنا مع فريق ماكلارين ريسينج لتكريم تاريخ سينا في مجال سباق السيّارات بعد مرور 30 سنة على وفاته، في إطار احتفالنا المشترك بمهارة آيرتون مُنقطعة النظير على الحلبة، وتُشكّل شوارع موناكو التي هيمن عليها آيرتون الوجهة المثالية لنسترجع إنجازاته المذهلة “.

بدوره، قال زاك براون، الرئيس التنفيذي لفريق ماكلارين ريسينج: “يتشرّف فريقنا بتكريم حياة آيرتون سينا ومسيرته الحافلة من خلال هذه الكسوة الجديد من ماكلارين. لا يزال سينا أعظم أسطورة في تاريخ الفورمولا 1، وصاحب أكبر عدد من الألقاب في تاريخ ماكلارين. وترك بصمة كبيرة على شركة ماكلارين، لم تقتصر على سجله الحافل على الحلبة بل شملت أيضًا حضوره ضمن الفريق والإرث الذي تركه بعد رحيله المؤسف. لذا يُشرّفنا أن نخوض السباق باسمه على الحلبة التي شهدت أهمّ نجاحاته بألوان الأخضر والأصفر والأزرق المستوحاة من بلده”.

أعربت بيانكا سينا، من مؤسّسة سينا العالمية، عن سعادتها بهذا التعاون، قائلةً: “يُشرّفنا تكريم آيرتون من خلال هذه الكسوات الجديدة بالتعاون مع فريق ماكلارين للسباقات وشركة ماكلارين. إنّها لفتة رائعة لتكريم روحه وإنجازاته من خلال تزيين السيّارتَين بألوانه الشهيرة. كان لشركة ماكلارين مكانة مميّزة في قلبه، وحقّقا معًا نجاحات عديدة، لا تزال محفورة في ذاكرة الكثيرين حتّى اليوم. سيكون مشهد هذه السيّارة في شوارع موناكو مميّزًا، فقد عاش آيرتون أسعد لحظات حياته على تلك الحلبة التي شهدت على انتصاراته العديدة”.

تُعتَبَر سيّارة ماكلارين سينا، التي أزيح الستار عنها في ديسمبر 2017، أقوى سيّارة مخصّصة للقيادة على الطرقات بتاريخ ماكلارين. فقد تمّ تصميمها وتطويرها وبناؤها لتُقدّم أداءً فائقًا على الطرقات العادية، ممّا يشهد على التزام الشركة بالتركيز على الأداء والكفاءة.

ولابتكار سيّارة سينا سمبري، استعانت شركة ماكلارين بسيّارة تجريبية من طراز ماكلارين سينا، من أرشيف ماكلارين الخاص. وكانت قد استُخدمت هذه السيّارة التجريبية في مرحلة اختبار مزايا السيّارة والتحقّق من المستويات العالية من الأداء والتفاعل مع السائق في سيّارات ماكلارين سينا التي دخلت لاحقًا حيّز الإنتاج، كما تمّ تصويرها في إطار الحملة الإعلانية التي رافقت طرح السيّارة، وكانت حاضرة في حدث اختبار القيادة الذي أُقيم لوسائل الإعلام العالمية على حلبة سباق جائزة إستوريل الكبرى في يونيو 2018. احتفظت ماكلارين بهذه السيّارة التجريبية في أرشيفها، حيث شاركت في اختبارات قيادة سلّطت عليها وسائل الإعلام الضوء، وكانت جزءًا من أهمّ المحطّات في تاريخ الشركة، بما في ذلك حفل افتتاح مركز ماكلارين لتكنولوجيا المركّبات في مدينة شيفيلد في إنجلترا، بحضور دوق ودوقة كامبريدج (أمير وأميرة ويلز حاليًا) وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، ولي عهد مملكة البحرين.

من وحي إرث آيرتون سينا وفلسفته، تحمل سيّارة ماكلارين سينا اسم البطل الأسطورة في عالم سباقات الفورمولا 1، وشعار سينا ‘Double S’، إلى جانب شارة ماكلارين. يظهر شعار Double S أيضًا في أعمال الطلاء الدقيقة، وهو واحد من بين لفتات بصرية عديدة تُكرّم آيرتون سينا وتتوافق مع التفاصيل في سيّارة الفورمولا 1 MCL38 المصمّمة خصيصًا لسباق موناكو هذا العام.  يظهر الشعار على اللوحة الزرقاء التي تُشكّل جسرًا بين الفتحات الكائنة تحت الغطاء الأمامي والتي تُكمّل كلمة سينا على الجناح الخلفي باللون الأخضر الزاهي.

تعكس ألوان الطلاء المختارة لكسوة سينا سمبري ألوان العلم البرازيلي، فتجتمع ألوان الأصفر والأخضر والأزرق الساطعة بالاعتماد على أسلوب جديد لخلط الألوان طوّره فرع العمليّات الخاصة في شركة ماكلارين (MSO). يُتيح هذا الأسلوب خلط الألوان من دون إنتاج ألوان إضافية، كما يوحي بالسرعة وبرفرفة العلم. تمّ تطبيق هذا التأثير أيضًا على شارة ماكلارين في مقدّمة السيّارة.

أمّا الخطوط باللونين الأخضر والأبيض المحيطة بمقصورة السيّارة وفتحات الهواء عند قاعدة النافذة الأمامية، فهي مستوحاة مباشرةً من تصميم خوذة آيرتون سينا الشهيرة.

هذا وقد ابتكر الدهّانون في فرع العمليّات الخاصة في شركة ماكلارين (MSO) صورتَين مميّزتَين لآيرتون سينا على الألواح المحيطة بفتحات الهواء الكبيرة على جانب السيّارة. تطلّبت هاتان الصورتان طلاءً يدويًا ودرجة عالية من الدقّة والإتقان، بحيث يتجلّى تأثير المصفوفة النقطية من بعيد، فيظهر آيرتون في صورة على الحلبة وأخرى خارجها.

بالتباين مع ألوان الطلاء اللامعة والزاهية، يشمل تصميم السيّارة الخارجي والداخلي ألواحًا مكشوفة مصنوعة من ألياف الكربون بلمس ناعم. أمّا في الداخل، فالمقاعد مصمّمة من جلد ألكانتارا باللون الأصفر مع ثقوب خضراء، فيما يشمل مقود السيّارة علامة تدلّ على موقع الرقم 12 على الساعة باللون الأبيض. تزدان عتبات الأبواب المكسوّة بجلد ألكانتارا باللون الأسود بتوقيع آيرتون سينا، إلى جانب عبارة “I have no idols. I admire work, dedication and competence.” التي تختصر فلسفته في الحياة، وتعني “ليس لدي مثال أعلى في الحياة. أحترم العمل الجهيد والتفاني والكفاءة”.

حطّم آيرتون سينا الأرقام القياسية وفاز بسباق جائزة موناكو الكبرى ستّ مرّات، حتّى بات اسمه مرادفًا لأهمّ سباقات الفورمولا 1. تتمثّل نجاحاته الاستثنائية على حلبة موناكو الشهيرة بعلامات مائية تحمل أرقام السباق التي عُيّنت لسيّارات الفورمولا 1 التي حقّق فيها الفوز مع ماكلارين في موناكو، لخمسة أعوام متتالية من 1989 حتّى عام 1993.

وفي إطار احتفال شركة ماكلارين بسيّارة سينا على الحلبة، سيطرح فريق ماكلارين فورمولا 1 الذي فاز آيرتون سينا معه بثلاث بطولات فورمولا 1 كسوة خاصة لسيّارة السباق MCL38، كتحيّة لروحه وإنجازاته. وفي التفاصيل، ستكتسي سيّارات ماكلارين فورمولا 1 التي ستُشارك في السباق في موناكو بألوان الأصفر والأزرق والأخضر المستوحاة من خوذة آيرتون سينا، هي ذاتها التي تظهر في الرسمات التي تُزيّن سيّارة سينا سمبري.

يُشار إلى أنّ سيّارة ماكلارين سينا ذات كسوة سينا سمبري ستُعرض في موناكو طوال عطلة نهاية الأسبوع الطويلة ضمن فعاليّات جائزة موناكو الكبرى 2024.

Tagged . Bookmark the permalink.