طرح سيّارة ماكلارين أرتورا سبايدر الجديدة في الشرق الأوسط

كشفت شركة ماكلارين، مساء الإثنين الماضي، عن سيّارة أرتورا سبايدر الجديدة للمرّة الأولى في الشرق الأوسط، وذلك خلال حفل كبير أقيم في حيّ التصميم الشهير في السركال أفنيو بدبي.

تابعونا على واتساب
تابعونا على تيليجرام

بالشراكة مع شركة بيريللي الشرق الأوسط، استعرض الحفل أحدث إضافة إلى مجموعة السيّارات الفائقة من ماكلارين، أمام حشد من الضيوف كبار الشخصيات، وأصحاب سيّارات ماكلارين، وأهل الصحافة والإعلام.

وانطلاقًا من فلسفة ماكلارين التي تتمحور حول روعة التصميم، أُزيح الستار عن سيّارة أرتورا سبايدر في مبنى كونكريت، وهو المبنى الوحيد في تاريخ دبي المرشّح لنيل جائزة الآغا خان للعمارة المرموقة.

تابعونا على وسائل التواصل
X Google Quora

حضر الحفل توبياس سولمان، مُدير التصميم في شركة ماكلارين للسيّارات، وجايمي كورستورفين، مُدير استراتيجية المنتجات، بالإضافة إلى 130 ضيفًا.

سيّارة أرتورا سبايدر الجديدة هي أوّل سيّارة هجينة ومكشوفة فائقة الأداء من ماكلارين، تتميّز بمزايا محسّنة تُقدّم مستويات أعلى من القوّة والأداء والتفاعل مع السائق، التي تنضّم إلى متعة قيادة السيّارات المكشوفة لتُضفي بُعدًا جديدًا ومُلفتًا إلى مجموعة أرتورا.

تُعتَبر سيّارة أرتورا سبايدر الأخفّ من دون منازع بين السيّارات المكشوفة من فئتها، بفارق 83 كلغ. ويُساهم محرّك هجين فائق الأداء بتعزيز نسبة القوّة إلى الوزن، إذ يعمل الآن بقوّة 700 حصان (القدرة الحصانية الكبحية 690 حصانًا)، فيُقدّم مستويات غير مسبوقة من الأداء.

أمّا التحسين على مستوى الدقّة الديناميكية، فيعود إلى تكنولوجيا  CyberTM Tyreمن شركة بيريللي، التي تشمل معدّات وبرمجيّات مُدمجة مع الأنظمة الإلكترونية في سيّارة أرتورا، بالإضافة إلى مستشعر إلكتروني داخل كل إطار. تؤمّن هذه التكنولوجيا بيانات بالوقت الحقيقي تُتيح للسائق الاستفادة بالكامل من إمكانيّات وقدرات إطارات السيّارة. تشمل الإطارات أيضًا نظام بيريللي لإلغاء الضجيج، الذي يستعين بجهاز يمتصّ الصوت من داخل جدار الإطار، ممّا يحدّ من الاهتزازات والضجيج.

بهذه المناسبة، قال روبرت هولتسهاوزن، مُدير سوق ماكلارين في الشرق الأوسط وأفريقيا: “يُسعدنا ويُشرّفنا أن نُزيح الستار عن سيّارة أرتورا سبايدر الجديدة للمرّة الأولى في الشرق الأوسط. فقد بذل فريق ماكلارين في مقرّ الشركة في بلدة ووكينج البريطانية جهودًا جبّارة في سبيل إنتاج سيّارة من الطراز الأوّل، تُلبّي كافة توقّعات العملاء من سيّارات ماكلارين الفائقة. فقد طوّرنا المحرّك وأنظمة الشاسيه بهدف تأمين المزيد من القوّة والأداء الديناميكي، ومستويات غير مسبوقة من التواصل بين السيّارة والسائق، من دون المساومة على سهولة قيادة السيّارة على الطرقات العادية يوميًا”.

وأردف قائلًا: “يُعتَبر الشرق الأوسط من الأسواق الأساسية لشركة ماكلارين، وتُجسّد سيّارة أرتورا سبايدر الجديدة خيارًا متكاملًا ومثاليًا لعملائنا الكرام أصحاب الذوق الرفيع. نتطلّع قدمًا إلى عام جديد من النمو في المنطقة، ولا شكّ في أنّ سيّارة أرتورا سبايدر الجديدة ستُساهم في تحقيق ذلك”.

وبالتزامن مع إزاحة الستار عن سيّارة أرتورا سبايدر الجديدة، طرحت العلامة طراز MY25 أرتورا كوبيه، الذي يشمل المواصفات المحسّنة ذاتها، ليرتقي إلى مصاف الجيل التالي من السيّارات الفائقة.

لمزيد من المعلومات عن سيّارة ماكلارين أرتورا سبايدر الجديدة، وللاطلاع على المواصفات الكاملة والخيارات المتاحة، الرجاء زيارة الموقع الإلكتروني cars.mclaren.com أو الاستفادة من أداة التهيئة الإلكترونية عبر الرابط التالي https://cars.mclaren.com/en/artura-spider، التي تُتيح للعملاء اكتشاف الخيارات المتاحة من ناحية الألوان والمواصفات.

Tagged . Bookmark the permalink.